الأخيرة

ريم العبود .. أصغر قائدة «فورمولا إي» سعودية

جدة ــ البلاد

دونت المتسابقة السعودية ريم عبود اسمها كأول وأصغر متسابقة سعودية تقود “الفورمولا إي” في حلبة عالمية، بعد تقديمها جولة التجارب الاختبارية على حلبة الدرعية.
يشار الى ان العبود ذات الـ 19 ربيعاً، تدرس الاعلام بجامعة الأعمال والتكنولوجية في جدة.

ونقل موقع “العربية نت” عن ريم قولها : ان شغفها بقيادة السيارات ناتج من حب والدها لهذه الرياضة، ومتابعته لسباقات الفورمولا ومشاركته في بعض الأنواع من السباقات

وأضافت: “في عام 2011 ذهبت مع والدي لحضور “الفورمولا 1” في أبوظبي، مما زاد تعلقي بسباقات السيارات، بعدها بدأت أتدرب على الكارتينج إلى أن دخلت أول بطولة للكارتينج في المملكة للبنات 2018 بجدة، وتأهلت للترتيب الأول في التجارب، وحصلت على الترتيب الرابع بسبب حادث بسيط، وبعدها تأهلت للأكاديمية الخليجية للسيارات للشباب في البحرين، وذهبت برفقة والدي،

وكنت أنا الفتاة الوحيدة من المملكة من بين 15 شابا من دول الخليج، وحصلت على المركز السابع من بين الشباب، ثم سنحت لي الفرصة للمشاركة في بطولة كسر الزمن السعودية بالرياض بحلبة الريم الجولة الثانية، وبعد أسبوعين شاركت بنفس البطولة أيضا الجولة الثالثة،

وبفضل من الله حصلت على المركز الأول على فئة السيارات المصنعية، وأيضا المركز الأول على المتسابقات في بطولة كسر الزمن السعودية الجولة الثانية، وفي الجولة الثالثة حصلت على المركز الأول للمرة الثانية على التوالي، وحصلت على المركز الثاني لموسم 2018 في البطولة نفسها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *