الأرشيف الرياضة

في قراءة فنية.. ( العرضيات ) سلاح الزعيم و( التنوّع ) لعبة العالمي

تستعد الجماهير الرياضية لانطلاق اللقاء المرتقب بين الهلال والنصر “ديربي الرياض” اليوم.

وفي قراءة فنية لمصادر الخطر في الفريقين، وطريقة تسجيل الأهداف .. يبرز المهاجم الهلالي بافيتيمبي غوميز كأخطر الهلاليين داخل منطقة الجزاء بعد تسجيله 7 أهداف في الدوري, بالإضافة إلى البرازيلي كارلوس إدواردو (4 أهداف)، ولاعب الوسط محمد كنو (4 أهداف)، وسالم الدوسري (3 أهداف).

في المقابل، تتنوع طرق التسجيل عند الفريق النصراوي؛ بفضل براعة الثلاثي (مرابط، جوليانو، موسى) وقدراتهم التهديفية العالية؛ إذ سجل كل من (جوليانو دي باولا، وأحمد موسى) 5 أهداف, بالإضافة إلى 4 أهداف للجناح المغربي نور الدين أمرابط.

وتُشكل الكرات العرضية مصدر الخطر الأساس في الفريق الهلالي، فقد سجل الفريق 24 هدفا، منها 8 أهداف من كرات عرضية، نصفها حمل توقيع المهاجم بافيتيمبي غوميز. الكرات العرضية ربما تكون سلاح الهلال الأقوى للوصول إلى مرمى النصر، خصوصا أن الأخير تلقى 9 أهداف في الدوري، منها 5 أهداف من كرات عرضية.

وعلى الصعيد الهجومي لا تقل قوة النصر عن خصمه الهلال فيما يتعلق بالكرات العرضية .. فقد سجل النصر أيضا في الدوري 20 هدفا، منها 6 أهداف من كرات عرضية، لكن الهلال لم يتلق سوى هدف وحيد من كرة عرضية طوال 10 مباريات خاضها حتى الآن .

في الفريق النصراوي، تتعدد مصارد التسجيل وكذلك طرق التسجيل؛ حيث أحرز النصر 20 هدفا في الدوري، سجل منها 8 أهداف من عمق الملعب، وهي السمة الأبرز في الأسلوب الهجومي للفريق النصراوي . الفريقان يمتلكان أسماء هجومية بارزة وقادرة على تقديم المتعة وتسجيل الأهداف في أي لحظة .. وهذا ما يجعلنا ننتظر انطلاق “ديربي الرياض” بكل شغف للاستمتاع بما سيقدمه الفريقان داخل الملعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *